أخبار تونسية

الداخلية تشرح سبب منع متظاهرين من التقدم في اتجاه شارع الحبيب بورقيبة

الداخلية تشرح سبب منع متظاهرين من التقدم في اتجاه شارع الحبيب بورقيبة

أوضح رئيس مكتب الإعلام بوزارة الداخلية، فاكر بو زغاية، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، مساء السبت إلى الأحد، أن منع المتظاهرين على مستوى نهج غانا من التقدّم في اتجاه شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تم بناء على استشارة للنيابة العمومية التي أسدت تعليماتها بإلزامهم بالمسار المرخّص فيه.

وأكّد قائلا ” بعد استشارة النيابة العمومية وإعلامها بمحاولة المتظاهرين المتواجدين على مستوى نهج غانا، يوم السبت 15 أكتوبر 2022، التقدّم نحو شارع الحبيب بورقيبة، أسدت تعليماتها بعدم السماح لهم بالمرور والإلتزام بالمسار المرخص لهم فيه والمتمثّل في الشارع الرابط بين محطة البساج ونهج غانا”.

وشدّد على أنه قد تمّ تأمين المتظاهرين في ظروف عادية.

وكان مئات الأشخاص تجمّعوا صباح السبت في ساحة الجمهورية (الباساج) بالعاصمة، في مسيرة بدعوة من الحزب الدستوري الحر للتعبير عن معارضة “حكم الرئيس قيس سعيّد والتنديد بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المتدهورة”، بالتزامن مع إحياء الذكرى 59 لعيد الجلاء.

وجدّت عند محاولة منع قوات الأمن، المسيرة من التقدم من ساحة الجمهورية الى شارع محمد الخامس فشارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة، اشتباكات بين قوات الأمن والمتظاهرين أدى إلى اصابة 7 اشخاص بإغماء واضرار بدنية استوجبت تدخل الحماية الوطنية لتقديم الاسعافات على عين المكان، او نقل المتضررين الى المستشفي حسب ما عاينه موفد (وات).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى