أخبار تونسية

الفيفا يرفض قميص بلجيكا الثاني بسبب كلمة ”حب”

الفيفا يرفض قميص بلجيكا الثاني بسبب كلمة ''حب''

قال متحدّث باسم المنتخب البلجيكي، اليوم الإثنين 21 نوفمبر 2022، إن الاتّحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” رفض القميص الثاني لمنتخب البلد الأوروبي بكأس العالم بسبب كلمة “حب” الموجودة على الياقة من الداخل.

والقميص، الذي تحمل أطرافه ألوان قوس قزح، مستوحى من الألعاب الناريّة التي يتميّز بها مهرجان تومورولاند الموسيقي البلجيكي ويدافع عن التنوع والمساواة والشمول.

لكن المتحدّث باسم الاتّحاد البلجيكي ستيفان فان لوك قال إنّ الفيفا رفض القميص ليس بسبب الألوان، التي عادة ما ترتبط بمجتمع الميم الذي يضم المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي والمتحولين جنسيا، وإنّما بسبب صلته التجارية بالمهرجان.

ويحمل القميص شعار المهرجان ضمن حروف كلمة “حب”.

وقال إنّ الفيفا رفض كذلك قميص إحماء بلجيكا بسبب الإشارة إلى المهرجان.

ويسمح الفيفا لبلجيكا باللعب بالقميص الثاني إذا غطى الاتحاد المحلي الكلمة محل الخلاف، لكن فان لوك قال إنّ بلجيكا ستلعب أوّل ثلاث مباريات بالقميص الأساسي الأحمر.

واستحدث الاتحاد التصميم الجديد للقميص الثاني في سبتمبر الماضي وارتداه اللاعبون في عدّة مباريات بدوري الأمم منذ ذلك الحين.

ويأتي الرفض بعدما هدّد الفيفا بمنح إنذار إلى أيّ لاعب يرتدي الشارة متعددة الألوان التي تم تقديمها باعتبارها تدعم التنوع والشمول.

وقال الاتحاد البلجيكي للعبة في وقت سابق اليوم إنّ قائده إيدن هازارد لن يرتدي الشارة. 

المصدر: رويترز

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى