أخبار تونسية

”للتاريخ..هيئة الانتخابات عمرها ما كانت معاننا”

شوقي قداس: ''للتاريخ..هيئة الانتخابات عمرها ما كانت معاننا''

خلال مشاركته صباح اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2022 في أشغال الندوة العلمية حول سبل مناهضة الافلات من العقاب التي نظمتها هيئة الوقاية من التعذيب، قال رئيس هيئة حماية المعطيات الشخصية شوقي قداش لموزاييك تعقيبا على الخلاف بين هيئة الانتخابات و الهايكا :” للتاريخ هيئة الانتخابات عمرها ما كانت معانا”، مذكرا بفترة تأسيس رابطة الهيئات الدستورية التي جمعت كل الهيئات ماعدا هيئة الانتخابات التي رفضت الانخراط فيها .

وأضاف قداس : ”لطالما طلبت هيئة الانتخابات رأينا في حماية المعطيات الشخصية لكنها كانت تختار عكس ما نقترحه عليها”، مؤكدا مساندته لهيئة الاعلام السمعي البصري ومعتبرا ما قامت به هيئة الانتخابات في علاقة بالرصد الإعلامي للانتخابات التشريعية لا يجوز قانونا ، وفق تقديره.

أما في ما يتعلق بالوقاية من التعذيب قال شوقي قداس إن هيئة حماية المعطيات الشخصية تتعاون بشكل مستمر مع هيئة الوقاية من التعذيب في السعي للحصول على المعطيات من داخل السجون و مراكز الايقاف و الاحتفاظ باعتبار أن ترسيخ عقلية الإنصاف و عدم الافلات من العقاب تستوجب تعاون كل الهيئات و المنظمات .

سيدة الهمامي  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى