أخبار تونسية

منوبة: إنابة قضائية للفرقة المركزية الثانية ببن عروس للتحقيق في ظروف وفاة الشاب الموقوف بالمرناقية

أصدر قاضي التحقيق الأول بالمكتب الأول بالمحكمة الابتدائية بمنوبة، اليوم الاثنين، إنابة قضائية كتابية لفائدة أعوان الفرقة المركزية الثانية ببن عروس، للتحقيق في ظروف وملابسات وفاة موقوف بسجن المرناقية أثناء نقله للمستشفى، وفق تأكيد الناطقة الرسمية باسم محكمة منوبة، سندس النويوي، مساء اليوم ل”وات”.

وأضافت أن القضية التي باشرتها في البداية فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بطبربة، تم التعهد بها من قبل قاضي التحقيق الأول بالمكتب الأول وجلب ملفها مضمنا بكافة القرائن، ومنها نفس الصور المتداولة على شبكة التواصل الاجتماعي، وتقرير الطب الشرعي، في انتظار ما ستكشف عنه نتائج التحقيق، وفق تصريحها.

وفي سياق متصل، نفت النويوي ما تناقلته عدد من المواقع الالكترونية على لسانها بشأن تعرض المتوفّي إلى سكتة قلبية، مؤكدة أن سبب وفاته لا يزال محل تحقيق، وفي انتظار الكشف عن مضمون تقرير الطب الشرعي.

وكانت منطقتا السيدة المنوبية وحي هلال قد شهدتا مساء الجمعة المنقضي، مواجهات بين عدد من الشبان وقوات الأمن، تزامنا مع تشييع جنازة الشاب المتوفّي ربيع الشيحاوي، الذي كان توفي الاربعاء أثناء نقله للمستشفى.

وقد نفت الهيئة العامة للسجون والإصلاح تعرض السجين المودع في سجن المرناقية لأي نوع من أنواع التعذيب أو الإهمال أو التقصير خلال فترة الإيداع التي قضاها، وذلك خلافا لما تم تداوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى