أخبار تونسية

وزير التشغيل حول المنتدى الاقتصادي الفرنكوفوني: هناك افكار لتكون تونس الوسيط في انفتاح دول الشمال على افريقيا

أدى وزير السياحة والصناعات التقليدية محمد المعز بلحسين، ووزير التشغيل والتكوين المهني نصر الدين النصيبي، اليوم الاحد 20 نوفمبر 2022، زيارة لمعرض الصناعات التقليدية المقام بالقرية الحرفية بمدينة جربة حومة السوق، على هامش القمة الفرنكفونية.
واكد وزير التكوين المهني والتشغيل، ان المعرض هو لتثمين منتوجات الحرفيين وتسليط الاضواء على قطاع الصناعات التقليدية والذي يقوم بالتعريف بتونس والثقافة التونسية وقدرات الحرفيين.
واشار الوزير فيه تصريح لمراسل شمس اف ام، الى وجود تعاون بين وزارة السياحة والصناعات التقليدية ووزارة التسغيل والتكوين المهني من اجل مزيد الاهتمام بهذا القطاع وتثمينه وتثمين العاملين فيه والبحث على تجديده، باعتباره قطاع قادر على خلق مواطن الشغل في مناطق عديدة من تونس.
وبخصوص المنتدى الاقتصادي الفرنكوفوني، قال النصيبي ان التوجه الاستراتيجي للحكومة يهدف الى تحويل اشغال القمة الفرنكوفونية الى منصة للتعاون الاقتصادي يتم خلالها طرح شراكات وتعاون في مجالات عديدة، مشيرا الى وجود جملة من المشاريع التي تطرحها الحكومة على جميع الشركاء الاقتصاديين، وافكار تعاون ثلاثي بين شركاء من الشمال وشركاء من الجنوب، لتكون تونس وسيطة في انفتاح دول الشمال على افريقيا وترافق هذا التوجه.
واكد الوزير ان تونس تعرض عددا من  المشاريع الاستراتيجية خاصة في مجال الطاقات المتجددة وصناعة الادوية والصناعات الكهربائية والجوية.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى